مراجعة وتحميل كتاب: كيف تنجز أكثر في وقت أقل

مراجعة وتحميل كتاب: كيف تنجز أكثر في وقت أقل
اطلب الخدمة

ادوات الدراسة

نحن بحاجة شديدة أن ننجز أكثر في وقت أقل، فنحن بحاجة إلى وقت للعمل، ووقت لتناول الطعام، وكذلك للنوم، ولإنجاز كل المهام اليومية، ونحن أيضا بحاجة إلى وقت لمعرفة وفهم شركاء حياتنا، وأطفالنا، وأصدقائنا. معظم علاقاتنا، في الواقع، تتطلب وقتا أكثر مما لدينا، وأنه من الصعب تجنب الشعور بأننا لا نملك ما يكفي من الوقت، ودائما ما ينتهي الوقت قبل أن نكمل المهام التي خططنا لها كاملة.

لقد جاء كتاب "كيف تنجز أكثر في وقت أقل" لمؤلفه روبرت دوبش، وترجمة منال مصطفى محمد، ليناقش وبالتفصيل العديد من الخطوات المتسلسلة التي ينصح باتباعها لإنجاز المهام المختلفة في أقل وقت وجهد ممكنين، والكتاب لديه قدرة تأثير عالية على أسلوب التفكير والعمل، مما يجعله واحد من أنجح الكتب في هذا المجال، وهو يستهدف جميع القراء بلا استثناء. الهدف من الكتاب هو مساعدة القراء في إنجاز مهامهم بالوقت والشكل والمطلوب دون عناء يذكر، وهو كتاب من شأنه أن يلهم الشباب والكبار على حد سواء لقضاء وقتهم بحكمة، وتجنب إضاعتهم للوقت والجهد.

وكما يقول بعض النقاد، هذا الكتاب يحتوى على خطوات محددة وواضحة وسهلة التطبيق، وعلى الرغم من أن الكتاب لم يأتِ بشيءٍ جديد، إلا أنه يتميز بأن كل خطوة فيه من تلك الخطوات المتسلسلة الـ 113 تعد بمثابة تذكرة لنا، لنكون أكثر انتظاماً،  و أكتر دقة، وأكثر فعالية وانجازاً، بالإضافة إلى ذلك، فالكتاب حجمه صغير، وعدد صفحاته لا تتجاوز الثلاثين صفحة، ويمكن قراءته كاملاً باستمتاع في أقل من ساعة.

و يقسم الكتاب الـ 113 خطوة على 8 محاور رئيسة، حيث تسهم بدورها في الاستثمار الأمثل للوقت والجهد، وهي على النحو التالي:

- محور التفكير: يضم المحور 5 خطوات أساسية، تناقش استراتيجيات التركيز على المهام الأكثر أهمية من غيرها، وعدم المحاولة للوصول إلى الكمال في إنجازها، حيث يرى الكاتب أن الكمال في أغلب الأحيان لا يؤثر كثيراً على تحسين جودة العمل، وهو يستهلك الكثير من الوقت والجهد بدون داعي.

- محور التخطيط : يضم المحور 23 خطوة أساسية، وتكمن فكرة هذا المحور في تجهيز قائمة مكتوبة من المهام التي يجب إنجازها خلال اليوم، وبعد ذلك، يتم ترتيب المهام حسب الأهمية، وبعدها يتم تحديد الوقت اللازم لإنجاز كل مهمة على التوالي دون توقف، وعند نهاية اليوم، يتم تجهيز قائمة مهام جديدة لليوم التالي، وهكذا.

- محور التنظيم :  يضم المحور 12 خطوة أساسية، و تكمن فكرة هذا المحور في تنظيم الوقت، والاستثمار الأمثل للوقت الإضافي، حيث يدعو الكاتب بالاستفادة من الوقت الإضافي في إنجاز المهام الأكثر أهمية واحدة تلو الأخرى، ويعتبر الكاتب أن هذه الوسيلة فعالة جداً لرفع معدل الإنتاج، بالإضافة إلى احتواء هذا المحور للعديد من النصائح المفيدة حول تنظيم الوقت.

- محور أبدع أفكار منتجة : يضم المحور 16 خطوة أساسية، ويدور المحور حول فكرة محور التنظيم نفسها، كونه ينادي بالاستثمار الأمثل للوقت الإضافي في إنجاز المهام الأكثر أهمية على التوالي، والتركيز الكامل على إنجاز أهم مهمة حتى تكتمل بأقصى جهد ممكن، بالإضافة إلى احتواء هذا المحور على العديد من النصائح المفيدة، مثل النصائح التي تهدف إلى تغيير العادات القديمة عديمة النفع إلى عادات مفيدة.

- محور وسائل وتقنيات وخطوات فاعلة: يحتوي المحور على 31 خطوة أساسية، ويدور المحور حول سبل الابتعاد قدر المستطاع عن التدخلات الشخصية، لأن أكبر إنجاز في العمل يحدث عند إزدياد الحماس والاندماج في العمل، حيث أن التدخلات الشخصية تعيق إنجاز العمل بالوقت المحدد، كما ويحتوي المحور على العديد من النصائح التي تساعد في الحد من التدخلات الشخصية مثل وضع لافتة الرجاء عدم الإزعاج على الباب.

- محور راقب وقتك: يحتوي المحور على 9 خطوات أساسية، ويدور حول مراقبة الوقت، والانتباه من ضياع الوقت على الأشياء عديمة الأهمية، كونها تؤدي إلى قلة الأنتاج مع مرور الوقت، ويدعو المحور إلى التركيز الدائم على إنجاز أكثر المهمات أهمية، لأن ذلك سيجعل الشخص متميزا عن الآخرين، الذين يضيعون وقتهم سدى، ويوجد في هذا المحور نصائح وسبل للتذكير والتنبيه لكافة المهام المطلوبة.

- محور تغلب على عادة التأجيل: يحتوي المحور على 17 خطوة أساسية، ويدور حول تحديد المهمات التي يتم تأجيلها أو التهرب منها، ثم تحديد دوافع التأجيل، ثم وضع استراتيجيات للتغلب على دوافع التأجيل، وبعد ذلك، إنجازها بشكل كامل، مثلا، من خلال تقسيم مهمة كبيرة وشاقة إلى عدة مهام سهلة وصغيرة، حيث يتم اعتبار هذا المهمة كسلسلة من المهام الصغيرة، ثم يتم إنجازها واحدة تلو الأخرى إلى أن تنجز كل المهام، كما ويدعو المحور إلى الترويح عن النفس، وإبعاد الملل، وذلك بتحويل المهام المطلوبة إلى لعبة تحدي، عندها سوف يتحسن الإنتاج، وتزيد نسبة الترويح عن النفس، بلا شك.

تم ترتيب هذه المحاور لإرشاد القراء خلال عملية إنجاز مهامهم المطلوبة، وذلك من البداية إلى النهاية، والقراء يمكنهم اتباع الخطوات المذكورة للاستفادة منها  في مراحل إنجاز المهام، وبإمكانهم الاستفادة من صفحة المحتويات في البداية، وذلك للحصول على لمحة عامة للمحاور، و من ثم يحددون المحور التي يحتوي على سبل معالجة التحديات التي تواجههم في السياق ذاته.


لطلب المساعدة في إقتراح عناوين رسائل الماجستير والدكتوراه يرجى التواصل مباشرة مع خدمة العملاء عبر الواتساب أو ارسال طلبك عبر الموقع حيث سيتم تصنيفه والرد عليه في أسرع وقت ممكن.

مع تحيات: المنارة للاستشارات لمساعدة الباحثين وطلبة الدراسات العليا - أنموذج البحث العلمي 

هل كان المقال مفيداً؟


مقالات ذات صلة